أكاد



( أكاد أرى الله عند نهاية حرف الواو فى كلمة هـــــــــو )

إبن عربى

الأحد، 6 فبراير 2011

الشعب يريد إسقاط النظام



على رقعة الشطرنج المربعة .. وقف الملك الأسود القديم .. وسط حرسه من جنود أمنه المركزى , وحاشيته المكونة من وزير بالغ الطول والبله .. وفيلين عجوزين لكل منهما مؤخرة كبيرة ورأس صغير .. وكذلك حصانين كانا فيما سبق حمارين لكن سرجين مزركشين جعلاهما يبدوان كحصانين أصيلين ..! وأيضاً قلعتين قويتين ومخيفتين يفوح منهما رائحة البارود والغموض ..!

صاح الملك القديم مخاطباً وزيره " ماذا أسمع ؟ وما هذا الضجيج ؟"

إنحنى الوزير وأجاب فى تذلل " عفوك يامولاى .. كنت لاتسمع هذه الضجة فيما سبق .. ولكن لا تقلق .. إنهم فقط يقولون - الشعب يريد إسقاط النظام "

نظر الملك الأسود للفريق الأبيض فوجدهم أعداداً غفيرة , متشابهون , دون ملك أو وزير أو حاشية .. فانزعج الملك .. وأمر بعصبية أن يهاجمهم جنوده الرابضون أمامه ..

فصارت معركة هرب على إثرها كل الجنود السود .. فدفع الملك وزيره إليهم .. فألقوه خارج الرقعة.. وعادوا يهتفون " الشعب يريد إسقاط النظام "

إستغاث الملك بفيليه لكنهما أدارا له مؤخرتين كبيرتين .. وظل كلاهما فى مكانه لا يبرحه ..

فنادى على حماريه الذين يبدوان كحصانين , فقفز كلاهما مصدراً نهيقاً مزعجاً وتركا الرقعة كلها

فوراً تحركت القلعتين الرهيبتين كل منهما فى إتجاه حتى أحاطت بهما الجموع البيضاء , فعجزتا عن الحركة ..!

أصبح الملك الأسود القديم وحيداً .. وسط جحافل القطع البيضاء ..الذين يتشابهون .. طيبون .. وعنيدون .. وتحولت رقعة الشطرنج المربعة إلى دائرة خضراء كبيرة يهتف كل من فيها :


( الشعب يريد إسقاط الرئيس )


القاهرة -- 6/2/2011

هناك تعليق واحد:

ذو النون المصري يقول...

رائعة كالعاده
تصميما و نصا
مبروك لكل ما حققه الثوار العظام